أحداث عامة

مسؤول حكومي: تأخر الحكومة في ارسال وثيقة للاتحاد الأوروبي تسبب في تصنيف تونس ضمن “قائمة سوداء”

قال مستشار رئيس الحكومة المكلف بالاصلاح الجبائي، فيصل دربال، إن تأخر الحكومة في ارسال وثيقة الى الاتحاد الأوروبي تسبب في تصنيف تونس ضمن “قائمة سوداء” للدول الأكثر عرضة لمخاطر تمويل الإرهاب وتبييض الأموال.

وأكد دربال في تصريح” لحقائق أون لاين”، على هامش مؤتمر صحفي انعقد بقصر الحكومة بالقصبة، أن تنصيف تونس في القائمة السوداء ناتج عن عدم انتباه.

وبين أن الحكومة التونسية تلقت طلب الوثيقة من الاتحاد الأوروبي بصفة متأخرة وراسلته بالرد في أقل من 24 ساعة، مبرزا ان تونس تلقت الوثيقة في يوم أحد وأرسلت ردها الى الاتحاد الأوروبي يوم الاثنين.

وأعرب عن استغرابه في تصنيف تونس في هذه القائمة وعدم تصنيف المغرب رغم أنهما متشابهان، وفق تقديره.

واعتبر أن الاتحاد الأوروبي لا يمارس ضغوطات على تونس وانما يدعمها نظرا لكون له مصلحة في أن تكون بلادنا دولة مستقرة، وفق قوله.

وكان الاتحاد الأوربي قد صنّف تونس ضمن “قائمة سوداء” للدول الأكثر عرضة لمخاطر تمويل الإرهاب وتبييض الأموال .

وقرّر الاتحاد الأوروبي بعد ذلك ،سحب تونس من “القائمة السوداء” وتم تصنيفها في “قائمة رمادية”.

المصدر حقائق اونلاين