أحداث عامة

عشية حلول 2019: تراجع مخزون تونس من العملة الصعبة إلى 81 يوما

بلغت قدرة تونس على تغطية وارداتها بحلول 28 ديسمبر 2018، 81 يوما مقابل 93 يوما خلال نفس الفترة من 2017 وهو ما يمثّل تراجعا بنحو 12 يوما، وفق بيانات نشرها البنك المركزي التونسي على موقعه الالكتروني، اليوم الاثنين 31 ديسمبر 2018.

وتوفرت في خزينة البنك المركزي التونسي، عشية حلول سنة 2019، موارد مالية بالعملة الصعبة تقدر بنحو 13314 مليون دينار، علما وأن الأوراق المالية والمسكوكات المتداولة ناهزت قيمتها 12465 مليون دينار في حين بلغ الحجم الجملي لاعادة التمويل زهاء 15369 مليون دينار.

وأنهت سوق المال التونسية سنة 2018 على نسبة فائدة رئيسية عند 6,75 بالمائة ونسبة فائدة في السوق النقدية عند 7,24 بالمائة وعلى معدل نسبة الفائدة في السوق النقدية لشهر نوفمبر 2018 في حدود 7,25 بالمائة في حين بلغت نسبة الفائدة الدنيا على الإدخار في الدفاتر لشهر ديسمبر الجاري، 5 بالمائة.

وعاشت تونس هذه السنة وضعا ماليا صعبا، حيث سجّلت العملة الوطنية تراجعا غير مسبوق وارتفعت نسبة التضخّم لمستويات كبيرة، كما سجّل الميزان التجاري عجزا ناهز الـ18 ألف مليون دينار.

المصدر نسمة