أحداث عامة

بادرة طيبة من شباب قصيبة المديوني

بادرة-طيبة-من-شباب-قصيبة-المديوني

“جمعية حماية البيئة بقصيبة المديوني هي جمعية شبابية تأسست سنة 2014 و قامت منذ ذلك التاريخ بعد أنشطة بيئية, ثقافية و رياضية حظيت باهتمام متساكني قصيبة المديوني و كل المدن المجاورة. تضم الجمعية اليوم 81 عضوا ناشطا (40 شابة و 41 شاب) تتراوح أعمارهم بين 15 و 25 سنة.
نظمت الجمعية من 18 إلى 200 مارس حملة نظافة و تهيئة للنهج المحاذي لدار الثقافة عبد الحكيم عبد الجواد بقصيبة المديوني و نجحت في تحويل النهج من زقاق مظلم بألوان الاسمنت و فضلات البناء إلى شارع يضاهي جمال مدينة سيدي بوسعيد و مدينة شفشاون المغربية إذ تم الجمع بين جمالية المدينتين في نهج يطل على البحر.
قام الأعضاء خلال أيام العطلة بحملة نظافة, طلاء الجدران و الممشى, تزيين الأبواب و النوافذ, لوحات فن الشارع و تركيز بعض النباتات على امتداد النهج.
يأتي هذا النشاط في إطار رؤية على المدى المتوسط تهدف من خلالها الجمعية إلى تهيئة كل الأحياء المشابهة بنفس الشاكلة و ذلك لاستغلال طبيعة المدينة و إطلالتها على البحر و لإضفاء طابع جمالي خاص بقصيبة المديوني

المصدر: الساحل تي في

Partager