أحداث عامة أخبار متفرقات

المنستير : لأول مرة في تونس شركة IOT Medical Technology تبتكر على النطاق العالمي منظومة تتبع وفحص المريض عن بعد.

هذه الشركة هي نتيجة تحالف بين 3 أساتذة جامعين  مختصين في الإعلامية، الالكترونيات الدقيقة ، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات. فهي تمثل ثورة رقمية في تونس في مجال الرعاية الصحية الذكية وتبادل البيانات عن بعد وذلك باعتماد الأجهزة الطبية المتصلة بالأنترنت. هذه التكنولوجيا المتطورة تساعد افراد العائلة، .الأطباء، الممرضين وكذلك المرافق الصحية،

في عمليات المتابعة والوصول إلى البيانات الصحية باستعمال الأجهزة القابلة للارتداء ومراقبة المريض عن بُعد، فان IOT Medical Technology شركة تسمح للأطباء تتبع العناصر الحيوية للمريض ومعرفة حالته الصحية ومقدار التحسن أو التدهور فيها أولا بأول، حيث يمكن للمريض وطبيبه مناقشة أي معلومات صحية متعلقة عبر الإنترنت باستخدام مكالمات الفيديو، ويمكن للطبيب أيضا استدعاء المريض على الفور إلى المستشفى إذا كانت المعلومات تشير إلى أن صحته في خطر.

كما تختص شركة IOT Medical Technology في :

– المراقبة الصحية عن بعد باعتماد الأجهزة الطبية المتصلة لقياس : ظغط الدم، نسبة الاكسجان في الدم، السكر فى الدم، حرارة الجسد وتخطيط للقلب.

– تقديم العلاج المبسط عن بعد، تقليل مخاطر الخطأ، وزيادة توافر البيانات الهامة والحيوية المتعلقة بصحة المرضى.

– تطبيقات ذكية لمراقبة المريض والتنبيه إذا تجاوزت العناصر الحيوية لشخص المستويات الآمنة

جعل البيانات الصحية للمرضى في متناول الأطباء داخل المرافق الصحية، حيث يمكن للفرق الطبية التحقق من العناصر الحيوية بسرعة وعن بُعد من جهاز آمن في أي مكان في العالم.

– نقل البيانات الطبية الإلكترونية الخاصة بالمريض (صور، تحاليل وسجلات) بسهولة من مرفق صحي إلى آخر.

وتسمح أجهزة الرعاية الصحية الذكية، القابلة للارتداء ومراقبة المريض عن بُعد، الأطباء بمواصلة تتبع العناصر الحيوية للمريض دون مطالبتهم بالبقاء في المرافق الصحية، وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للأشخاص الذين خرجوا مؤخرا من المستشفى إحضار أجهزة المراقبة الذكية معهم للبيت، مما يسمح لهم بإرسال معلومات صحية مهمة إلى الأطباء دون الحاجة إلى العودة إلى المستشفى.

وتشمل حلول شركة IOT Medical Technology  استخدام أجهزة المراقبة الذكية للأغراض العامة، وأجهزة استشعار الحركة التي تتعقب تطور أعراض مرض باركنسون على سبيل المثال، وأجهزة استشعار الحالة النفسية والمزاجية التي يمكن أن تساعد الأطباء في إدارة الصحة العقلية للمريض

Sahel Tunisiensa  Voice