أحداث عامة أخبار متفرقات

المنستير: حجز 214 كغ من جراد البحر و100 كغ من العسل مجهولة المصدر

أسفرت حملة مشتركة لفرق المراقبة الاقتصادية الراجعة بالنظر للإدارة الجهوية للتجارة بالمنستير والمصالح الأمنية على الطريق العمومي وأعوان الشرطة البلدية بالمنستير، نفذت اليوم الاربعاء، عن حجز 214 كيلوغرام من مادة جراد البحر غير مستوفاة للشروط القانونية من حيث قاعدة إثبات المصدر، أي غياب الفواتير وعدم استجابة الشاحنة للشروط الصحية لنقل المنتوجات البحرية، وفق ما أفاد به “وات”، المدير الجهوي للتجارة، أحمد المثلوثي.

وضمن نفس الحملة تم أيضا حجز 100 كغ من العسل معروضة للبيع على الطريق، لغياب الفوترة والتأشير، علاوة على تحرير 12 مخالفة اقتصادية تعلقت بغياب الفوترة وعدم إشهار الأسعار، وجلها في قطاعات الخضر والغلال والدواجن.

وأصدرت الإدارة الجهوية للتجارة بالمنستير منذ غرة نوفمبر الجاري وإلى غاية اليوم، قرار غلق لمدّة شهرين لمحل لبيع العطورات ومواد التجميل والصحة الجسدية بالمنستير، بسبب بيعه لمواد مجهولة المصدر، حسب أحمد المثلوثي.

وكان أعوان المراقبة الاقتصادية الراجعين بالنظر إلى الإدارة الجهوية للتجارة بالمنستير سجلوا خلال شهر أكتوبر المنصرم 201 مخالفة اقتصادية أثناء 1300 زيارة تفقد ميدانية لمسالك التوزيع ونقاط البيع بالجملة والتفصيل للمواد الغذائية ومراقبة المنتوجات على الطرقات.

وتعلقت المخالفات الاقتصادية بغياب إشهار الأسعار، وجودة وسلامة المنتوجات، والترفيع في الأسعار، وغياب سندات النقل، وعدم وسم آلات الوزن منها 63 مخالفة اقتصادية مسجلة في قطاع الخضر والغلال، و62 مخالفة اقتصادية في قطاع المواد الغذائية والفواكه الجافة، و28 مخالفة اقتصادية في قطاع اللحوم البيضاء والبيض والأسماك.

وكانت فرق المراقبة الاقتصادية حجزت خلال أكتوبر المنصرم 7 طن من مادة البطاطا، و1 فاصل 8 طن من مادة ثاني أمونيا الفوسفاط، و950 كيلوغرام من الفرينة الرفيعة، و720 كلغ من العجين الغذائي، و1705 علبة سجائر.
وسحبت الإدارة الجهوية للتجارة خلال ذات الشهر 4 رخص لبيع منتوجات الاختصاص “التبغ”، لعدم توفر الشروط القانونية لممارسة النشاط، وفق ذات المصدر.

وات