أحداث عامة أخبار متفرقات

اللجنة العلمية لمكافحة كورونا توضح بخصوص الجرعة الثالثة المعززة من التلقيح

شددت الناطقة الرسمية باسم اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا الدكتورة جليلة بن خليل ، اليوم الجمعة، على أن التطعيم بجرعة ثالثة معززة من التلقيح المضاد لفيروس كورونا مسألة تستحق التريث وهي غير مطروحة في تونس حاليا.

وأوضحت بن خليل ، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن مسألة التطعيم بجرعة ثالثة معززة من التلقيح المضاد لفيروس كورونا غير مطروحة في تونس في المرحلة الحالية خاصة وأنها لم تتمكن من تحقيق النسبة المرجوة من تلقيح مواطنيها .
ولفتت بن خليل الى أنه رغم ترجيح بعض الدراسات ان جرعة ثالثة من اللقاح تضمن دعما مناعيا للجسم وهي ضرورية بالنسبة للأشخاص الذين يعانون هشاشة صحية إما بسبب تقدمهم في العمر أو لاصابتهم ببعض الأمراض التي تؤدي إلى نقص المناعة لديهم، فان هذه الدراسات تبقى مشتتة ولم تفض إلى حقيقة علمية موحدة في هذا الشأن.
و أضافت بن خليل أنه يفضل انتظار نتائج الداراسات والأبحاث التي ستجرى حول فئة الأشخاص حول العالم الذين تم تطعيمهم بجرعة ثالثة مضادة لفيروس كورونا لتثبت مدى سلامة هذه الخطوة ونجاعتها.
وشددت على أن مسألة التطعيم بجرعة ثالثة معززة من التلقيح المضاد لفيروس كورونا في تونس موضوعة للنقاش صلب اللجنة العلمية للتوقي من فيروس كورونا ويتم بصفة دورية متابعة الدراسات والبحوث التي تصدر حولها، مردفة أنه في حال تم التأكد من نجاعة هذه الخطوة فان تونس ستنخرط حتما فيها لكن ليس قبل أن تضمن تلقيح جل مواطنيها بجرعتين كاملتين من هذا التلقيح.

Jawhara FM