أحداث رياضية

أمريكا وكندا والمكسيك تفوز باستضافة مونديال 2026

فاز الملف المشترك لأمريكا وكندا والمكسيك، الأربعاء، بحق استضافة بطولة كأس العالم 2026 لكرة القدم، بعد تفوقه على ملف المغرب، في التصويت الذي أجرته الجمعية العامة للفيفا في موسكو.

وحصل الملف المشترك الذي يحمل شعار “متحدون 2026” على 134 صوتًا مقابل 65 صوتًا فقط حصل عليها ملف المغرب.

وستكون بطولة 2026 هي الأولى بمشاركة 48 فريقا ارتفاعا من الشكل الحالي للبطولة والمكون من 32 فريقًا. وتبدأ بطولة هذا العام في روسيا، الخميس، بينما ستستضيف قطر بطولة العام 2022.

وحصل العرضان على فرصة أخيرة لمدة 15 دقيقة لكل منهما لإقناع الاتحادات الأعضاء في اجتماع الجمعية العمومية في مركز المعارض في موسكو حيث تعهد عرض أمريكا الشمالية بأن تدر البطولة ربحا يبلغ 11 مليار دولار بينما قال المغرب إنه سيجني أرباحا قيمتها خمسة مليارات دولار.

ورغم أنها ستكون أول بطولة تستضيفها ثلاث دول، فإن أغلب المباريات ستقام في الولايات المتحدة.

ومن بين 80 مباراة، ستقام عشر مباريات في كندا وعشر في المكسيك و60 في الولايات المتحدة، بينما يقام النهائي باستاد مت لايف في نيوجيرزي وهو ملعب نيويورك جيتس المنافس في دوري كرة القدم الأمريكية.

وتعهد مسؤولو الملف المشترك باستضافة بطولة من أجل العالم كله وتحقيق عائدات مالية قياسية.

وفي الاستعراض المختصر للملف المشترك أمام أعضاء كونغرس الفيفا، شدد لاعبون من الدول الثلاث وكذلك ديسيو دي ماريا رئيس الاتحاد المكسيكي، على التنوع العرقي.

وقال ستيفن ريد، رئيس الاتحاد الكندي، إن توافر الملاعب ومنشآت التدريب سيسمح “بالتركيز على الجوانب الأخرى” ووعد “بالتواصل الرقمي للمشجعين بشكل غير مسبوق”.

ولكن ربما كان الجانب الأكثر إغراء لأعضاء كونغرس الفيفا، هو تعهد كارلوس كورديرو، رئيس الاتحاد الأمريكي، بأرقام مالية قياسية، حيث تحدث عن 5.8 مليون تذكرة، وعائدات تبلغ 11 مليار دولار.

المصدر: الساحل تي في

 

Partager